Sitemap: http://example.com/sitemap_location.xml https://alnukhbhtattalak.blogspot.com/2017/09/blog-post_76.html/

صفة صلاة النبي{ص}تحقيق الشيخ الألباني

صفة صلاة النبي{ص}تحقيق الشيخ الألباني

https://alnukhbhtattalak.blogspot.com/ صفة صلاة النبي{ص}

ياربي العفو والعافية في الدارين


مستطيل م اسماء صلاح

مدونة اسماء صلاح التعليمية 3 ثانوي https://3thnweyadbyandelmy.blogspot.com/2017/09/3_93.html

الاثنين، 13 يناير 2020

5 الجهنمييون


الجهنمييون 

 

فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ الْقَيِّمِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لَا مَرَدَّ لَهُ مِنَ اللَّهِ يَوْمَئِذٍ يَصَّدَّعُونَ (43)/الروم

قال الله تعالي {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ الْقَيِّمِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لَا مَرَدَّ لَهُ مِنَ اللَّهِ يَوْمَئِذٍ يَصَّدَّعُونَ (43)/سورة الروم}

والدين القيم يعني المستقيم العالي علي كل الاديان وما فيها 

ومن استقامته وعلوه تميزت كل خصائصه بحدة الاستقامة وعلو ماهيات أجزائها 

ففيه الرحمة علي أعلاها 

وفيه الشرائع علي قممها وقوة حجاجها علي منتهي الاحكام واليقين 

وفيه الايمان لا يقبل الإرتداد ولا يقبل البهوت ولا يقبل المعايير ذات الوجهين 

فلا يقبل مثلا أن يكون المؤمن بوصفين أو وجهين أوذاتين لكنه علي نسق واحد من القيامة والاستقامة بكل معانيها العالية الغير معوجة ولو اعوجاج بسيطا هذا هو الدين القيم  

 وأول الاستقامة والعلو والقيمة هو الموت علي التوبة 

 فالتوبة سبيل اعتدال الاعوجاج الناتج من ميل الاهواء والنفوس والشياطين مع الانسان 

والتوبة هي سبيل الرجوع بالنفس الي ضابط القيمة والعلو  في الدنيا والاخرة  وهي التي بها يكون الفرق بين الجهنمين واهل النار
الجهنميون وضوابط أحكام الشفاعة
الفرق بين الجهنميون {الجهنميين} وأهل النار الذين هم أهلها

إن الجهنميين مؤمنين ماتوا تائبين لكن اعمالهم الصالحة لم تكفهم لتكفير تبعات ذنوبهم ودخول الجنة من غير عقاب 

لذلك بدا أنهم سيدخلون النار حتي يكفر الله عنهم ليدخلوا في المغفرة التي يدخل الله بها عباده الجنة 

حيث أن المغفرة شرطٌ في دخول الجنة 

 

أما أهل النار الذين هم أهلوها هم الذين لم يتوبوا قبل موتهم فماتوا مصرين علي فماتوا كافرين ...وبعدم توبتهم قبل الممات يعني من ذنوبهم دون توبة فالجهنمببون تابوا فاستحفوا الخروج من النار بعد حدوث الحريق في النار وبعد تفحمهم في النار ثم يخرجون منها لا لشبئ الا لأنهم تابوا قبل الموت أما اهل النار الذين هم اهلوها فلا يخرجون منها ابدا لانهم ماتوا مصرين علي ذنوبهم ولم يدركوا التوبة
ضوابط أحكام الشفاعة
بداية لا يدخل الجنة الا من شاء الله وأراد
لكن مشيئة الله تعالي قضت ان لا يدخل الجنة الا التائبين لقوله تعالي {{ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ ) سورة الحجرات

فقضي سبحانه وتعالي ان الجنة فقط للتائبين
وعلي هذا يكون الحساب والقضاء يوم القيامة ان من لم يتب فاولئك هم الظالمون
ولاشفاعة الا لمن قضي الله له بدخول الجنة قال الله تعالي 
{{وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31)/سورة النور

 و
إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا فَلَهُمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَلَهُمْ عَذَابُ الْحَرِيقِ (10) إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الكبير... (11)/سورة البروج
...........
و (*يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَصُوحًا عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُكَفِّرَ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آَمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (8)/سورة التحريم
وقامت دعاوي الانبياء جميعا علي دعوةاقوامهم لاستغفار ربهم ثم التوبة اليه سبحانه راجع سورة هود
و(وَاسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ/ سورة هود
حتي في السنة النبوية المطهرة جاءت عشرات الدلالات بان التوبة شرط في دخول الجنة ويكفي قول الله تعالي
(ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون //سورة الحجرات
ذكر ابن مفلح المقدسي رحمه الله في هذا الفصل ما جاء: "في الصحيحين من حديث أبي سعيد،

 في الرجل الذي قتل مائة نفس، وقال له الرجل العالم: من يحول بينك وبين التوبة؟ انطلق إلى أرض كذا وكذا فإن بها أناسًا يعبدون الله عز وجل، فاعبُدِ الله تعالى معهم، ولا ترجع إلى أرضك؛ فإنها أرضُ سَوء"،
وقال الله تعالي {{ يَحْلِفُونَ بِاللَّهِ مَا قَالُوا وَلَقَدْ قَالُوا كَلِمَةَ الْكُفْرِ وَكَفَرُوا بَعْدَ إِسْلَامِهِمْ وَهَمُّوا بِمَا لَمْ يَنَالُوا وَمَا نَقَمُوا إِلَّا أَنْ أَغْنَاهُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ مِنْ فَضْلِهِ فَإِنْ يَتُوبُوا يَكُ خَيْرًا لَهُمْ وَإِنْ يَتَوَلَّوْا يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ عَذَابًا أَلِيمًا فِي الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةِ وَمَا لَهُمْ فِي الْأَرْضِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ (74)/سورة التوبة
ومن هنا نعلم ان الجهنميين هم قوم انتسبوا الي دخولهم النار وهم الي احد احتمالين لا ثالث لهما
1. اما انهم دخلوها لفعلهم ذنوبا في الدنيا وهم الي هذا المستوي يتساوون مع اهل النار الذين هم اهلوها فكلاهما فعلوا الذنوب والفرق بينهما ان الجهنميون تابوا من ذنوبهم قبل موتهم بينما اهل النار الذين هم اهلوها ماتوا مصرين علي ذنوبهم
2. أو لانهم فعلوا الذنوب ثم تابوا قبل ان يموتوا وبقي عليهم اثار الذنوب لم تكفر عنهم بعدم كفاية الاعمال الصالحات او بالابتلاءات في الدنيا فتحتم عليم إن لم يعفوا الله عنهم ان يكفرها لهم بادخالهم جهنم ويخرخهم منها اذا شاء لذلك تسموا بالجهنمين
**********************************
ضوابط أحكام الشفاعة
اولا يجب العلم بان الله قضي بان
ومن لم يتب فاولئك هم الظالمون/في سورة الحجرات
وان الظالمين في عذاب مقيم 

وانهم اي الظالمين ملعونون كما جا في سورة هود
انظر الروابط التالية ..........................
وعليه فان الظالمين خالدين في جهنم لو ماتوا بغير توبة من ظلمهم لذلك افلت من هذه العاقبة من تابوا قبل موتهم لذا تسموا بالجهنميين
ثانيا : لن تتم الشفاعة بأي درجة من  درجاتها لمن مات مصرا ولم يتب من ذنبه وان الشفاعة قيدها الله ورسوله لمن مات تائبا ولم يكفر عنهم في الحياة الدنيا
هكذا دلت عليه النصوص الاتية:
ليصيبن ناسا سفع من النار عقوبة بذنوب عملوها - ثم يدخلهم الله الجنة بفضل رحمته فيقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
-
✔✔✔✔✔
ولأن من لم يتب فاؤلئك هم الظالمون فـــــــــــ :
1.يخرج قوم من النار بشفاعة محمد فيدخلون الجنة يسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
1.يخرج قوم من النار بشفاعة محمد فيدخلون الجنة يسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
2.ليصيبن أقواما سفع من النار بذنوب أصابوها عقوبة ثم يدخلهم الله الجنة بفضل رحمته يقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
5/يخرج قوم من النار بعد ما مسهم منها سفع فيدخلون الجنة فيسميهم أهل الجنة الجهنميين /أنس بن مالك
12ليخرجن قوم من أمتي من النار بشفاعتي يسمون الجهنميون /عمران بن الحصين
13يخرج قوم من النار بشفاعة محمد فيدخلون الجنة ويسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
16ليخرجن قوم من النار بشفاعتي يسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
18يخرج قوم من النار بعد ما يصيبهم سفع من النار فيدخلون الجنة فيسميهم أهل الجنة الجهنميين /أنس بن مالك
19ليصيبن ناسا سفع من النار عقوبة بذنوب عملوها ثم يدخلهم الله الجنة بفضل رحمته فيقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
20إذا أبصرهم أهل الجنة قالوا هؤلاء الجهنميون /أنس بن مالك
21إذا أبصرهم أهل الجنة قالوا هؤلاء الجهنميون /أنس بن مالك
22يدخل النار أقوام من أمتي حتى إذا كانوا حمما أدخلوا الجنة فيقول أهل الجنة من هؤلاء فيقال هم الجهنميون /أنس بن مالك
23يدخل ناس الجحيم حتى إذا كانوا حمما أخرجوا فأدخلوا الجنة فيقول أهل الجنة هؤلاء الجهنميون /أنس بن مالك
24ليصيبن أقواما سفع من النار عقوبة بذنوب عملوها ثم ليدخلهم الله الجنة بفضل رحمته فيقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
25يدخل ناس النار حتى إذا صاروا فحما أدخلوا الجنة فيقول أهل الجنة من هؤلاء فيقال هؤلاء الجهنميون /أنس بن مالك
26يخرج قوم من النار بعد ما يصيبهم سفع فيدخلون الجنة يسميهم أهل الجنة الجهنميون /أنس بن مالك
29ليصيبن ناسا سفع من النار عقوبة بذنوب عملوها ثم ليدخلهم الله الجنة بفضل رحمته يقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
31يخرج قوم من النار بعد ما محشتهم النار يقال لهم الجهنميون /حذيفة بن حسيل
32يخرج الله قوما منتنين قد محشتهم النار بشفاعة الشافعين فيدخلهم الجنة فيسمون الجهنميون /حذيفة بن حسيل
33يخرج من النار قوم بشفاعة محمد فيسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
51يكون في النار قوم ما شاء الله ثم يرحمهم الله ثم يخرجهم فيكونون في أدنى الجنة فيغسلون في عين الحياة فيسميهم أهل الجنة الجهنميون لو طاف بأحدهم أهل الدنيا لأطعمهم وسقاهم وفرشهم وزوجهم لا ينقص ذلك مما عنده /موضع إرسال
2.ليصيبن أقواما سفع من النار بذنوب أصابوها عقوبة ثم يدخلهم الله الجنة بفضل رحمته يقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
5/يخرج قوم من النار بعد ما مسهم منها سفع فيدخلون الجنة فيسميهم أهل الجنة الجهنميين /أنس بن مالك
12ليخرجن قوم من أمتي من النار بشفاعتي يسمون الجهنميون /عمران بن الحصين
13يخرج قوم من النار بشفاعة محمد فيدخلون الجنة ويسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
16ليخرجن قوم من النار بشفاعتي يسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
72ليخرجن قوم من النار منتنين قد محشتهم النار فيدخلون الجنة برحمة الله وشفاعة الشافعين فيسمون الجهنميون /حذيفة بن حسيل
18يخرج قوم من النار بعد ما يصيبهم سفع من النار فيدخلون الجنة فيسميهم أهل الجنة الجهنميين /أنس بن مالك
19ليصيبن ناسا سفع من النار عقوبة بذنوب عملوها ..ثم يدخلهم الله الجنة بفضل رحمته فيقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
20إذا أبصرهم أهل الجنة قالوا هؤلاء الجهنميون /أنس بن مالك
21إذا أبصرهم أهل الجنة قالوا هؤلاء الجهنميون /أنس بن مالك
22يدخل النار أقوام من أمتي حتى إذا كانوا حمما أدخلوا الجنة فيقول أهل الجنة من هؤلاء فيقال هم الجهنميون /أنس بن مالك
23يدخل ناس الجحيم حتى إذا كانوا حمما أخرجوا فأدخلوا الجنة فيقول أهل الجنة هؤلاء الجهنميون /أنس بن مالك
24ليصيبن أقواما سفع من النار عقوبة بذنوب عملوها ثم ليدخلهم الله الجنة بفضل رحمته فيقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
25يدخل ناس النار حتى إذا صاروا فحما أدخلوا الجنة فيقول أهل الجنة من هؤلاء فيقال هؤلاء الجهنميون /أنس بن مالك
26يخرج قوم من النار بعد ما يصيبهم سفع فيدخلون الجنة يسميهم أهل الجنة الجهنميون /أنس بن مالك
29ليصيبن ناسا سفع من النار عقوبة بذنوب عملوها ثم ليدخلهم الله الجنة بفضل رحمته يقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
31يخرج قوم من النار بعد ما محشتهم النار يقال لهم الجهنميون /حذيفة بن حسيل
32يخرج الله قوما منتنين قد محشتهم النار بشفاعة الشافعين فيدخلهم الجنة فيسمون الجهنميون /حذيفة بن حسيل
33يخرج من النار قوم بشفاعة محمد فيسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
51يكون في النار قوم ما شاء الله ثم يرحمهم الله ثم يخرجهم فيكونون في أدنى الجنة فيغسلون في عين الحياة فيسميهم أهل الجنة الجهنميون لو طاف بأحدهم أهل الدنيا لأطعمهم وسقاهم وفرشهم وزوجهم لا ينقص ذلك مما عنده /موضع إرسال
91ليصيبن ناسا سفع من النار عقوبة بذنوب عملوها فيدخلهم الله الجنة بفضل رحمته يقال لهم الجهنميون /أنس بن مالك
92يكون في النار قوم ما شاء الله ثم يرحمهم الله فيخرجهم فيكونون في أدنى الجنة فيغتسلون في نهر الحياة ويسميهم أهل الجنة الجهنميين لو أضاف أحدهم أهل الدنيا لأطعمهم وسقاهم ولحفهم وفرشهم قال وزوجهم لا ينقص ذلك مما عنده شيئا /عبد الله بن مسعود
93يكون في النار قوم ما شاء الله ثم يرحمهم الله فيكونوا في أدنى الجنة فيغسلون في نهر الحياة يسميهم أهل الجنة الجهنميين لو أضاف أحدهم الدنيا لأطعمهم وسقاهم و فرشهم ولحفهم وزوجهم لا ينقصه ذلك شيئا /عبد الله بن مسعود
95يخرج الله قوما بشفاعة محمد يسمون الجهنميين /عمران بن الحصين
96ليخرجن من النار قوم منتنون قد محشتهم النار فيدخلون الجنة بشفاعة الشافعين يسمون فيها الجهنميون /حذيفة بن حسيل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق