Sitemap: http://example.com/sitemap_location.xml https://alnukhbhtattalak.blogspot.com/2017/09/blog-post_76.html/
حمل بالضغط علي الرابط
55صفحة سؤال وجواب في الفيزياء
317 صفحة سؤال وجواب اللغ العربية الثالث الثانوي

آخر تحديث لمدونة أسماء صلاح التعليمية

50 صفحة سؤال وجواب في مادة الأحياء الثالث الثانوي

القارئ اسلام صبحي


-----------------

----------


36صفحة سؤال وجواب مادة الفيزياء
سؤال وجواب مادة الفيزياء(69صفحة) روعة
سؤال وجواب الفيزياء 3ث

الأربعاء، 19 ديسمبر 2018

النحو س وج للثانوي العام








←↓

النحو 1 من مقال لأحمد أمين : ( فنقطة البدء في حياة الشاب أن يعرف موضع نبوغه ومواضع ضعفه ) واختيار العمل الأرقى الذي يناسبه وإنما يميت هذا النبوغ أن الشاب لا يستكشفه فيختار ما ليس له بأهل فتكون النتيجة المحتومة الفشل تلو الفشل وكم بين العاطلين والبائسين مَن لو اتجه وجهة صالحة لأصبح نابغة علمه أو فنه ولكن كم من الناس يموتون عطشاً في الصحراء والماء على مقربة منهم لم يهتدوا إليه) . (أ) - أعرب ما تحته خط . - النبوغ : بدل منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - المحتومة : نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - تلو : ظرف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - يهتدوا : فعل مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه حذف النون ، و(واوالجماعة) ضمير مبني في محل رفع فاعل . (ب) - استخرج من العبارة : 1- مصدرا مؤولاً ، ثم حوله إلى صريح في جملته . أن يعرف ، تحويله إلى صريح في جملته : معرفة أو أن الشاب لا يستكشفه ، تحويله إلى صريح في جملته : عدم استكشاف الشاب. 2- اسم فاعل ، واذكر فعله . العاطلين - البائسين - صالحة .. إلخ ، فعله : عطل - بئس - صلح . 3- جملة حالية ، وبين نوعها. يموتون ، نوعها : فعلية . 4- كم ، وبين نوعها. كم بين العاطلين - كم من الناس يموتون عطشاً ، نوعها : خبرية . (جـ) - اضبط ما بين القوسين ضبطاً تاماً. ( فنقطةُ البدءِ فيْ حياةِ الشابِّ أنْ يعرفَ موضعَ نبوغِهِ ومواضعَ ضعفِهِ ) (د) - ثن كلمة ( الأرقى ) في جملة من إنشائك . الأرقيان خلقاً محبوبان . (هـ) - كيف تكشف عن كلمة ( اختيار ) ؟ في مادة " خ - ي - ر "
.............................
النحو 2 من مقال لأحمد أمين : " ( أول نصيحة لك ألا تيأس ولا تقطب وجهك زاعما أن الخير مُنِحَه غيرك ) وليس لك منه نصيب ولا تتعلل بأنك لست نابغة فالنجاح ليس مقصورا على النوابغ وحدهم وخير وسيلة للنجاح أن يكون لك مثل أعلى تطمح إليه ومن لم يدرك الغاية كلها أدرك جانباً عظيماً منها . إن أكبر أسباب فشلنا أن نخلق لأنفسنا أعذاراً وأوهاماً وعوائق حتى تكون لنا سداً يعوق مسيرتنا "
(
أ) - أعرب ما تحته خط . - مثل : اسم يكون مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - مقصوراً : خبر ليس منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - فشلنا : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة ، و(نا) ضمير مبني في محل جر مضاف إليه . - يعوق : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . (ب) - استخرج من العبارة : 1- مصدرا مؤولا ، ثم حوله إلى صريح في جملته . ألا تيأس ، تحويله إلى صريح في جملته : عدم اليأس أو أنك لست نابغة ، تحويله إلى صريح في جملته : عدم نبوغك . 2- اسم فاعل ، واذكر فعله . زاعماً - نابغة ، فعله : زعم - نبغ . 3- ممنوعا من الصرف ، وبين سبب المنع . أعلى ، سبب المنع : صفة على وزن أفعل أو النوابغ ، عوائق ، سبب المنع : صيغة منتهى الجموع . 4- أسلوبا ًشرطياً ، وحدد أجزاءه . راجع إعراب المضارع من لم يدرك الغاية كلها أدرك جانباً عظيماً منها ، أجزاؤه : من أداة الشرط - لم يدرك الغاية جملة الشرط - أدرك جانباً جملة جواب الشرط . (جـ) - اضبط ما بين القوسين ضبطاً تاماً . (أولُ نصيحةٍ لَكَ ألاْ تيأسَ ولاْ تقطبْ وجهَكَ زاعماً أنَّ الخيرَ مُنِحَهُ غيرَكَ) (د) - هات مؤنث ( الأعلى ) واجعله مثنى في جملة من إنشائك . مؤنث ( الأعلى ) : العليا ، مثناه في جملة : أنتما العلييان في نظري . (هـ) - كيف تكشف في معجمك عن (مسيرتنا )؟ في مادة (س - ي - ر)
..............................
النحو 3 قال الكاتب أحمد بهجت بعنوان ( أعجب القضاة ) : " لا يأكل هذا القاضي و لا يشرب و لا ينطق بأحكامه على الفور , إنما يتكلم حين يموت كل أطراف القضية ، و عندئذ يبدأ في إصدار أحكامه , هذا القاضي هو التاريخ وهو قاضٍ محايد .. يرى كل شيء و لا يعرف مخلوقا من الأحياء و لا علاقة له بالموتى , و لهذا لا يستطيع الأحياء التأثير عليه ؛ لأنه ليس من جنسهم , ولا يستطيع الموتى شراءه ؛ لأنهم موتى و للتاريخ عبرة (يصح أن نذكّر بها الناس) ، و عبرة التاريخ أن أحدا لا ينجو من أحكامه.. و رغم عظمة التاريخ , فـإنه مخلوق يولد و يموت , و موته يكون بيوم القيامة الذي ينقلب فيه التاريخ بما فيه و من فيه إلى رب العالمين " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - القاضي : بدل مرفوع وعلامة رفعه الضمة . - علاقة : اسم لا النافية للجنس مبني على الفتح في محل نصب . - عبرة : مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة. - من: اسم موصول مبني في محل جر معطوف. (ب) - استخرج من العبارة : 1 - اسم مفعول ، و زنه . مخلوقا ، وزنه : مفعولا . 2 - فعلاً مبنياً للمجهول ، و بين مرفوعه . يُولد ، مرفوعه : ضمير مستتر تقديره (هو) في محل رفع نائب فاعل . 3 - فعلاً ماضياً ناسخاً ، و عين خبره . ليس ، خبره : من جنسهم . 4 - جملة في محل جر مبيناً السبب . يموت في محل جر مضاف إليه بعد الظرف (حين) . 5 - اضبط الكلمات التي بين القوسين بنية و إعراباً . (يَصِحُّ أَنْ نُذَكِّرَ بِهَاْ الْنَاْسَ) - يصح : مضارع مرفوع . - أن نذكر : أن أداة نصب ، نذكر : مضارع منصوب ، والمصدر المؤول في محل رفع فاعل . - بها : جار ومجرور . - الناس : مفعول به منصوب .. وجملة (يَصِحُّ أَنْ نُذَكِّرَ بِهَاْ الْنَاْسَ) في محل رفع نعت . (جـ) - (يقول الحق - ينجو من عذاب الضمير) . اربط بين الجملتين السابقتين بأداة شرط جازمة و غير ما يلزم . من يقلْ الحق ينجُ من عذاب الضمير. ( د) - (إنه مخلوق يولد و يموت) . اجعل العبارة لجمع المؤنث السالم ، و غير ما يحتاج إلى تغيير . إنهن مخلوقات يولدن و يمتن . ( هـ) - كيف تكشف في معجمك عن كلمة ( التاريخ ) ؟ في مادة (أ - ر - خ
...................................
النحو 4 ( اجعل شعارك الدائم مساءلتك نفسك : ماذا عملت في وقت فراغك ؟ هل كسبت صحة , أو أفدت مالا , أو حصلت علما أو أسديت إلى مجتمعك خيرا , و هل كان وقت فراغك مرسومة خطته , واضحا هدفه ؟ إن كان ذلك فقد سلكت مسلكا قويما , و إلا فحاول أن تسلكه , إن قليلا من الزمن يخصص كل يوم لشيء معين ، قد يغير مجرى الحياة , و يجعلها أكثر خصبا و أغزر إنتاجا ). (أ) - أعرب ما تحته خط . - خيرا : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - معين : نعت مجرور وعلامة جره الكسرة . - خصبا : تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . (ب) - استخرج من العبارة : 1 - اسم فاعل عاملاً ، و أعرب معموله . اسم فاعل عامل : واضحا ، معموله : هدفه . 2 - اسم مفعول عاملاً ، و أعرب معموله . مرسومة ، إعراب معموله : نائب فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة . 3 - اسم مكان ، و اذكر فعله . مجتمعك ، فعله : اجتمع (يجتمع) . 4 - أسلوب شرط حذف فعله . إلا فحاول أن تسلكه . (جـ) - ثن كلمة ( مجرى ) في جملة ، و اجمعها جمعاً سالماً في جملة أخرى . مثنى كلمة ( مجرى ) في جملة : للنيل مجريان وجمعها جمعاً سالماً في جملة أخرى : للأنهار مجريات عديدة . (د) - " إن كان ذلك فقد سلكت مسلكاً قويماً" . لماذا اقترن جواب الشرط بالفاء ؟ " إن كان ذلك فقد سلكت مسلكاً قويماً" . اقترن جواب الشرط بالفاء ؛ لأنه مسبوق بـ(قد) . (هـ) - " سلكت مسلكا قويما - اتخذت مسلكا " . ما نوع كلمة ( مسلكاً ) في كل من الجملتين ؟ - " سلكت مسلكا قويما " : مصدر ميمي. - اتخذت مسلكا " : اسم مكان . (و) - ما خبر إن في العبارة ؟ و ما نوعه ؟ خبر إن في العبارة : قد يغير مجرى الحياة ، نوعه : جملة فعلية . (ز) - " كم أناس يهدرون وقت فراغهم " . بين نوع (كم ) في العبارة ، و أعرب تمييزها . " كم أناس يهدرون وقت فراغهم " . نوع (كم ) في العبارة : خبرية ، و إعراب تمييزها : تمييز مجرور بالإضافة أو مضاف إليه مجرور 
.............................
النحو 5 " الصحبة السعيدة فن ، والمعاشرة الحلوة موهبة واقتدار ، ليس لكل واحد حظ منهما ، ويخطئ من يظن أنه يمكن أن يحقق السعادة الحقة بقراءة كتاب ، أو تطبيق منهج ، فالسعادة لا توجد في كتاب ، وإنما هي منحة الطبائع النقية ، والفطر السليمة ، والبصائر النيرة ، و هي ثمرة أخلاق ، وليست ثمرة علم " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - حظ : اسم ليس مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - يحقق : مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - هي : ضمير مبني في محل رفع مبتدأ . - الفطر : معطوف مجرور وعلامة جره الكسرة . (ب) - استخرج من العبارة : 1 - مصدراً لفعل خماسي . اقتدار . 2 - ضميراً في محل نصب . (الهاء في أنه) 3 - اسماً موصولاً . (مَنْ) في قوله : (يخطئ من يظن) 4 - خبراً لناسخ وبين نوعه . - (لكل) خبر ليس ، شبه جملة جار ومجرور . (جـ) - ضع " البصائر " في جملة بحيث تكون مجرورة بالفتحة ، وغير ما يلزم . المؤمنون ينظرون إلي الأمور ببصائر نيرة . (ه) - " لا يمكن أن تتحقق السعادة بقراءة كتاب " . اجعل المصدر المؤول صريحاً ، وأعربه . - "لا يمكن تحقيق السعادة بقراءة كتاب " . - وإعرابه : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . (و) - في أي مادة تكشف في معجمك عن كلمة " الحقة " ؟ - المادة في المعجم : (ح – ق – ق
................................
النحو 6 " قد تجلس مع إنسان متعلم فتحس أنه مظلم من الداخل ، ثم تجلس إلي إنسان فطري أمي فتحس أن بداخله نوراً يشع على الحياة ، فمن أين يأتي هذا النور الداخلي ؟ إن المعرفة المادية لا تكفي إلا لصنع مصابيح الطرقات وإضاءتها ، أما النور الداخلي فلا يستمد إلا من المعرفة الروحية الخالصة المتمثلة في الاتصال الدائم بالله " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - إنسان : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة . - نوراً : اسم أن منصوب . - يستمد : فعل مضارع " مبنى للمجهول " مرفوع وعلامة رفعي الضمة . - المتمثلة : صفة مجرورة وعلامة جرها الكسرة . (ب) - استخرج من الفقرة : 1 - خبراً جملة لناسخ . " لا تكفى … " 2 - ممنوعاً من الصرف . مصابيح 3 - بدلاً . النور " في جملة : فمن أين يوجد هذا النور الداخلي ؟ " 4 - مصدراً لفعل خماسي . الاتصال (ج) - اجعل " المعرفة الروحية " مخصوصاً بالمدح في جملة . - نعم العطاء المعرفة الروحية ، أو حبذا المعرفة الروحية . (د) - صُغ اسم المفعول من " أضاء" في جملة . " مضاء " (هـ) - في أي مادة تكشف في معجمك عن " الدائم " ؟ - في مادة " الدال والواو والميم " أو (د – و – م) .
...........................
النحو 7 " استطاع علماء العرب والمسلمين في مراحل زمنية متتابعة أن يضيفوا إلي الطب الكثير باكتشافهم بعض الأمراض التي لم يسبقهم إلي معرفتها أحد ، وقد اهتم هؤلاء العلماء أيضاً بالجانب الإنساني في الطب ، كعلاج الفقراء مجاناً ، ومنحهم المال والثياب بعد الشفاء ، كما ظهرت براعتهم الفائقة في كشف أنواع الأدوية ، مما جعل لهم مكانة مرموقة في تاريخ العلم بجامعات أوربا والعالم " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - متتابعة : صفة مجرورة ، وعلامة جرها الكسرة . - أحد : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة . - العلماء : بدل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة . - المال : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة . (ب) - استخرج من العبارة : 1 - اسم فاعل لفعل ثلاثي . المسلمين أو متتابعة . 2 - مصدراً لفعل خماسي . اكتشافهم . 3 - مصدراً مؤولاً ، وبين موقعه من الإعراب . أن يضيفوا ، وموقعه : في محل نصب مفعول به . (ج) - " اهتم المسلمون بالعلم " حول هذه الجملة إلي أسلوب تعجب . - ما أعظم اهتمام المسلمين بالعلم (د) - في أي مادة تكشف في معجمك عن كلمة " الفائقة " ؟ في مادة (ف – و – ق)
............................
النحو 8 " ومن أبرز سمات الأمة العربية أيضاً ، الرباط الأسري ، الذي يجعل العلاقة بين أفرادها تجاوز حدود المصلحة ، إلى ما هو أهم من تلك المصلحة ، وأعمق ، وهي علاقة يمكن أن تخفى على الرائي في فترات الحياة العادية ، لكنها تشتد ظهوراً في لحظات التأزم ، كاللحظة التي تعيشها الأمة اليوم " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - الرباط : مبتدأ مؤخر مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة . - حدود : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة . - العادية : نعت مجرور ، وعلامة جره الكسرة . - ظهوراً : تمييز منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة . (ب) - استخرج من الفقرة : 1 - اسم فاعل . الرائي 2 - مصدراً مؤولاً . أن تخفى 3 - بدلاً . المصلحة 4 - خبراً جملة لحرف ناسخ . تشتد 5 - ضميراً وقع مفعولاً به . تعيشها – (الهاء) . (جـ) - (يجعل) فعل مضارع . اجعله مبنياً ، في جملة من تعبيرك . " والله ليجعلن الله الحق منتصراً " . (د) - (ما الأمة العربية إلا أسرة واحدة) ضع (غير) مكان (إلا) وأعرب ما بعدها. ما بعد (غير) يعرب مضافاً إليه مجروراً . (هـ) - (كلتا الفترتين ضروريتان للأمة) . اجعل (كلتا) للتوكيد وغير ما يلزم . الفترتان كلتاهما ضروريتان للأمة . (و) - ضع كلمة (أعمق) في جملة بحيث تكون مجرورة بالفتحة . -لا تسبح في أعمق من قدرتك 
............................
النحو 9 " إن تنمية الدخل القومي تعني دقة العمل وجودة الإنتاج ، بحيث تزيد الفائدة التي تعود من العمل ، فموظف الحكومة يستطيع أن يؤدي عملاً أحسن في تلك الساعات التي يقضيها كل يوم في مكتبه ، والعامل في المصنع زيد إنتاجه اليومي دون أن يعمل ساعات إضافية ، فعلى العاملين جميعهم العمل بدقة وإتقان ، وتوفير كل ما يمكن توفيره من النفقات الاستهلاكية ، وزيادة الإنتاج وجودته ، لتنمية الدخل القومي " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - جودة : معطوفة على " دقة " منصوبة ، وعلامة نصبها الفتحة الظاهرة . - الساعات : بدل مجرور ، وعلامة جره الكسرة الظاهرة . - العمل : مبتدأ مؤخر مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - الاستهلاكية : صفة مجرورة ، وعلامة جره الكسرة الظاهرة . (ب) - استخرج من الفقرة : 1 - اسماً لمفعول غير ثلاثي . موظف 2 - ممنوعاً من الصرف ، وبين سبب منعه . أحسن ، سبب منعه : أنه صفة على وزن أفعل . 3 - مصدراً لفعل رباعي . تنمية – إتقان – توفير – إنتاج . 4 - خبراً لحرف ناسخ ، واذكر نوعه . - تعني دقة العمل . - نوعه : جملة فعلية . (د) - " والعامل في المصنع يستطيع أن يزيد إنتاجه اليومى " . اجعل المصدر المؤول (أن يزيد) مصدراً صريحاً ، وأعربه . - والعامل في المصنع يستطيع زيادة إنتاجه اليومي " - زيادة : مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة . (هـ) - (يؤدي الموظف عملاً أحسن – يزيد الدخل القومي) . صل بين الجملتين بأداة شرط جازمة مناسبة ، وغير ما يلزم . "إن يؤد الموظف عملاً أحسن يزد الدخل القومي" . (و) - في أي مادة تكشف في معجمك عن كلمة (تنمية) ؟ - في مادة (ن – م – ي) أو (ن – م – و) .
............................
النحو 10 " إن التنمية في عصر الموجة الثالثة ، والانتقال من المجتمع الصناعي إلى المجتمع ما بعد الصناعي ، تأخذ شكلاً غير مسبوق ، يتمثل في التنمية الاعتبارية ، حيث تشكل شبكة الاتصالات بأنواعها السمعية والبصرية والمرئية والمجسمة ، بديلاً عن الاجتماعات والتجمعات والاتصالات التقليدية " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - الموجة : مضاف إليه مجرور ، وعلامة جره الكسرة الظاهرة . - شبكة : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - بديلاً : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - التقليدية : صفة مجرورة ، وعلامة جرها الكسرة الظاهرة . (ب) - استخرج من الفقرة : 1 - اسم مكان ، واذكر فعله . - المجتمع . - فعله : اجتمع . 2 - خبراً لحرف ناسخ ، وبين نوعه . - تأخذ شكلاً . - نوعه : جملة فعلية . 3 - اسماً موصولاً . " ما " في قوله : " إلى المجتمع ما بعد الصناعي " . (جـ) - (..... مصر أن تدخل عصر الموجة الثالثة) ضع مكان النقط فعلاً للمقاربة ، وبين حكم اقتران خبره بـ " أن " . - (أوشكت مصر أن تدخل عصر الموجة الثالثة) . - يكثر اقتران خبرها بـ " أن " . (د) - (تأخذ التنمية شكلاً غير مسبوق) . اجعل الفعل المضارع واجب التوكيد بالنون . مية الشاملة) حول المصدر الصريح " تقدم " إلى مصدر مؤول ، ثم اضبط كلمة " البلاد " بعد التحويل . - والله لتأخذن التنمية شكلاً غير مسبوق . (هـ) - في أي مادة تكشف في معجمك عن كلمة " الاعتبارية " ؟ - في مادة (ع - ب - ر)
................................
النحو 11 " لا سعادة للبشرية إلا في ظل سلام تتحقق فيه المبادئ الإنسانية ، ونحن العرب – نؤمن بالسلام ، ونسعى حثيثاً إلي تحقيقه ، وما كنا لنفرط في ترسيخ مبادئ هادفة ، ولا تنال أمتنا حقوقها كاملة في عالم طمست فيه الحقيقة ، ويتحكم القوي في مصير الضعيف ، فيا حكام العرب اتحدوا في سبيل مصلحة أمتكم ، فإن تتحدوا يكتب لكم الفوز ، وتعيشوا وأعلامكم مرفوعة في كل ميدان " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - المبادئ : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - العرب : منصوب على الاختصاص ، وعلامة نصبه الفتحة . - حثيثاً : نائب عن المفعول المطلق منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - حكام : منادى مضاف منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . (ب) - استخرج من العبارة السابقة ما يلي : 1 - نعتاً جملة ، وبين محل إعرابها . تتحقق فيه المبادئ ، في محل جر . أو طمست فيه الحقيقة . 2 - مضارعاً منصوباً ، وعين الأداة . لنفرط . والأداة : لام الجحود 3 - ممنوعاً من الصرف مجروراً بالفتحة ، وبين نوعه . مبادئ ، ونوعه : صيغة منتهى الجموع . 4 - حالاً ، وبين نوعها . أعلامهم مرفوعة ، ونوعها : جملة اسمية في محل نصب . (أ) - (إن تتحدوا يكتب لكم الفوز) . اجعل جواب الشرط مقترناً بالفاء مع بيان السبب . فإن تتحدوا فسوف يكتب لكم النجاح . (ب) - (الرجال يدعون إلي السلام ، ويسعون إليه) اجعل المبتدأ للمؤنث ، وغير ما يلزم. النساء تدعون إلي السلام وتسعين إليه . (جـ) - (سعادة البشرية) اجعلها مخصوصاً بالمدح في جملة . نعم العمل سعادة البشرية . (د) - كيف تكشف في معجمك عن كلمة (تتحقق) ؟ حقق : باب الحاء ، فصل القاف وما يثالثهما القاف . ( ح ق ف)
..............................
النحو 12 " الشرف الحقيقي هو الذي يناله الإنسان ببذل حياته في خدمة المجتمع البشري جميعه ، فالعلم شريف ؛ لأنه يجلو صدأ العقل الإنساني ، والمجاهد في سبيل الذود عن وطنه شريف ؛ لأنه يحمي مواطنيه من غائلة (شر) الأعداء ، والمحسن الذي يضع الإحسان في موضعه شريف ؛ لأنه يأخذ بأيدي الضعفاء ، والحاكم العادل شريف ؛ لأنه رسول العناية الإلهية إلى المظلومين ، وصاحب الأخلاق الكريمة شريف ؛ لأنه يؤثِّر بكرم أخلاقه في عشيرته ويلقى عليه القدوة الصالحة بأكثر من درس في الأخلاق والآداب " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - الإنسان : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - صدأ : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - شريف : خبر للمبتدأ ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - العناية : مضاف إليه مجرور ، وعلامة جره الكسرة الظاهرة . (ب) - استخرج من العبارة ما يلي : 1 - ممنوعاً من الصرف ، وبين علامة إعرابه . أكثر : مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة . 2 - توكيداً ، وبين علامة إعرابه . جميعه . مجرور ، وعلامة جره الكسرة الظاهرة . 3 - اسم مفعول . ولمَ أتى على هذا الوزن ؟ مظلومين ، وأتى على هذا الوزن ؛ لأنه من فعل ثلاثي . (جـ) - (المحسن يحيي أنفس البائسين – المحسن يحيي البائسين أنفسهم) . أعرب كلمة (أنفس) في المثالين . - (أنفس) الأولى : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة - (أنفس) الثانية : توكيد منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . (د) - (الحاكم الشريف) اجعل هذا مخصوصاً بالمدح في جملة . نعم الإنسان الحاكم الشريف . (هـ) - (يسعى الإنسان إلي هدفه ، ينال ما يريد) ضع أداة شرط جازمة ، وغير ما يلزم . إن يسع الإنسان إلي هدفه ينل ما يريد . (و) - كيف تكشف في معجمك عن كلمة (حياته) ؟ في (ح - ي - ي) باب الحاء ، والياء ، وما يثلثهما .
.............................
النحو 13 يقول " توفيق الحكيم " : (ينبغي أن نعمل على تكوين إنسان القرن القادم تكويناً يكفل له عدم الاعتماد على الآلة إلا في الأعمال التي تعجز قواه الطبيعية عن أدائها ، وذلك للمحافظة على سلامة هذا النوع البشري دفاعاً عن الإنسان الطبيعي ، ضد الإنسان الآلي ، ذلك أن الطاقة صورة للحضارة ، وإنه لأمر مرعب أن نتصور أن القرن المقبل سوف تكون حضارة الإنسان الآلي) . (أ) - اضبط ما تحته خط مبيناً سبب الضبط . - عدم : لأنها مفعول به منصوب . - الطبيعية : لأنها صفة مرفوعة . - النوع : لأنها بدل مجرور . - دفاعاً : لأنها مفعول لأجله منصوب (ب) - استخرج من الفقرة السابقة : 1 - اسم فاعل ، واذكر فعله . " القادم " فعله قدم ، أو " مرعب " فعله أرعب ، أو " المقبل " فعله أقبل 2 - خبراً لفعل ناسخ ، وبين نوعه . (حضارة) للفعل تكون وهو مفرد . 3 - مصدراً مؤولاً ، واذكر موقعه من الإعراب . (أن نعمل) و (أن نتصور) الأول في موقع رفع ، والثاني في موقع نصب 4 - نعتاً جملة ، وبين محلها الإعرابي . (يكفل) ومحلها النصب . (جـ) - (يتحلى إنسان القرن القادم بالقيم الروحية) . اجعل هذا التعبير في أسلوب تعجب . (ما أعظم أن يتحلى إنسان القرن القادم بالقيم الروحية) . (د) - (إن القيم الروحية والعلم … أساسان لإنسان القرن القادم) ضع " كلا" مكان النقط وغير ما يلزم . (إن القيم الروحية والعلم كليهما أساسان لإنسان القرن القادم) . (هـ) - (سوف تكون حضارة الإنسان الآلي) . اجعل هذه الجملة جواب شرط وغير ما يلزم . (إن تكن هناك حضارة تقضي على الإنسان فسوف تكون حضارة الإنسان الآلي) (و) - في أي مادة تكشف في معجمك عن " قواه " . - مادة : (ق و ي
...............................
النحو 14 " العمل الخلاق يبرز طاقات الفرد ، ويَدْعَمُ كيان الأمة وبخاصة الأمم النامية ، وليست الأمم بقادرة على النهوض في الحياة ما لم تقدر العمل وتكافئ العاملين ، وإن ما وصل إليه الدكتور أحمد زويل من العلم لم يكن ليتحقق إلا بالعمل الجاد ، فلا تتوانَ في عملك ، فإنه لا قيمة لكسلان ، واعلم أن قليلاً تخصصه لشيء مفيد يحقق لك الخير الكثير " . (أ) - أعرب ما تحته خط . - طاقات : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الكسرة . - الناميةُ : صفة مرفوعة وعلامة رفعها الضمة . - العاملين : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الياء . - كسلان : مجرور وعلامة جره الفتحة ؛ لأنه ممنوع من الصرف . (ب) - استخرج من العبارة ما يلي : 1 - اسماً موصولاً ، وعين صلته . الموصول (ما) في (وإن ما وصل إليه) وصلته (وصل) . 2 - جملة خبرية ، وبين محلها . من الجمل الخبرية (يبرز - لم يكن) وكلاهما في محل رفع (ليتحقق) في محل نصب . 3 - بدلاً ، واذكر نوعه . أحمد ، ونوعه : مطابق . 4 - اسم فاعل ، وزن فعله . من أسماء الفاعلين : (النامية : نما – قادرة : قدر – العاملين : عملالجاد : جد ) ، وكل الأفعال ثلاثية على وزن (فعل) . (جـ) - 1- وردت " لا " مرتين ، اذكرهما ، وبين عملها في كل منهما . (لا تتوان) ناهية تجزم الفعل . (لا قيمة) نافية للجنس تعمل عمل إن . 2- " … سمعت أحمد زويل تُعجبك صراحته " ضع مكان النقط (إذا) مرة و (إن) مرة أخرى مع ضبط فعل الجواب في المرتين . - (إذا سمعت … تعجُبك صراحته) بضم الباء . - (إن سمعت … تعجبْك صراحته) بتسكين الباء . 3- " لا يرضى المصريون بالكسل إلا … " ضع مستثنى مناسباً وأعربه . "لا يرضى المصريون بالكسل إلا المهملَ أو المهملُ " الأول منصوب على الاستثناء ، والثاني مرفوع على الابتداء . 4- في الثانوية العامة فاز (10) طلاب بالمراكز الأولى ، وكان التفوق لـ (3) من الطالبات . أعد كتابة العبارة مستبدلاً بالرقمين فيها لفظين عربيين . في الثانوية العامة فاز عشرة طلاب بالمراكز الأولى ، وكان التفوق لثلاث من الطالبات . (د) - كيف تكشف في معجمك عن كلمة " تكافئ " ؟ مادة (ك – ف - أ) 14
............................
النحو 15 (نحن في عالم تتعاظم فيه اعتبارات العولمة ، و تتزايد فيه مشاركة القطاع الخاص كثيراً ، وتتطور فيه ضرورات الاتصال و إدارة الأعمال ؛ لذا يجب أن تنهض مناهجنا بمسئولية تمكين أبنائنا من التعامل الذكي و الكفء مع المتطلبات الحقيقية و المتطورة ارتقاء بمجتمعنا ؛ حتى لا تسبقنا الأمم) . (أ) - أعرب ما تحته خط . - " اعتبارات " : فاعل مرفوع بالضمة . - " الخاص " : نعت مجرور بالكسرة . - " مع " : ظرف مكان منصوب بالفتحة . - " ارتقاء " مفعول لأجله منصوب بالفتحة . (ب) - استخرج من العبارة السابقة ما يلي : 1 - نائبا عن المفعول المطلق ، مع بيان السبب . " كثيرا " : نائب المفعول المطلق ، وسبب نيابته عنه أنه صفته . 2 - ضميرا في محل رفع ، وأخر في محل نصب . " نحن " : ضمير في محل رفع ، " نا " (في تسبقنا) : ضمير في محل نصب 3 - مصدرا رباعيا ، واذكر فعله . (إدارة) وفعله (أدار) أو (مشاركة) وفعله (شارك) أو (تمكين) وفعله (مكّن) ويمكن اعتبار (العولمة) مصدرا ، وفعله (عولم) . 4 - اسم فاعل ، وزن فعله . (الخاص) وفعله (خصّ) ووزنه (فعل) أو (المتطورة) وفعله (تطور) بوزن (تفعل). 5 - مصدرا مؤولا ، وبين موقعه الإعرابي . (أن تنهض) وهو في محل رفع فاعل ، والتقدير : يجب نهوض مناهجنا . (جـ) - (تزيد مشاركة القطاع الخاص - يعلو شأن إدارة الأعمال) . اربط بين الجملتين السابقتين بأداة شرط جازمة ، و غير ما يلزم. إن تزد مشاركة القطاع الخاص يعل شأن إدارة الأعمال . (د) - "مناهج": ضعها في جملتين من عندك بحيث تكون في الأولى مجرورة بالفتحة ، وفي الأخرى مجرورة بالكسرة. - الجملة الأولى : نبحث عن مناهج متطورة ، (مناهج) : مجرورة بالفتحة . - الجملة الثانية : نبحث عن المناهج المتطورة أو : نبحث عن مناهج التربية الحديثة . (المناهج) ، أو (مناهج التربية) : مجرورة بالكسرة . (هـ) - كيف تكشف في معجمك الوجيز عن كلمة " الاتصال "؟ مادة : (واو - صاد - لام) ، (و - ص - ل) .
...........................
النحو 16 (إن مفكري هذه الأمة عليهم واجب مقدس هو أن يحافظوا على الحضارة و الهوية و أن يسهموا بإبداعهم السامي ضماناً لحق الأجيال القادمة في حياة أفضل لا يتخللها العنف ، ولا يعصف بها الدمار و لا يجرفها طوفان المعلومات إلى التشتت و الضياع) . (أ) - أعرب ما تحته خط . - واجب : مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة. - ضمانا : مفعول لأجله منصوب بالفتحة. - أفضلَ : صفة مجرورة بالفتحة (ممنوع من الصرف) . (ب) - استخرج من الفقرة ما يلي : 1 - مصدرا مؤولاً ، وبين موقعه الإعرابي . (أن يحافظوا) أو (أن يسهموا) ، وموقع كل منهما : الرفع. 2 - اسم مفعول من غير الثلاثي ، وبين فعله . (مُقَدَّس) - وفعله : (قُدّس) 3 - اسما منصوبا بعلامة فرعية ، واذكرها . (مفكري) . وعلامة نصبه هي الياء . 4 - ضميراً في محل رفع ، وآخر في محل نصب . الضمير الواقع في محل رفع : الضمير المنفصل:(هو) وكذلك (واو الجماعة) في كل من : (حافظوا- يسهموا) . - والضميرالواقع في محل نصب : الضمير المتصل (هـ) في كل من: (يتخللها - يجرفه). 5 - جملة وقعت نعتا وبين موقعها من الإعراب . - الجملة الفعلية (لا يتخللها العنف) . - وموقعها من الأعراب: في محل جر. (جـ) - (يبيد طوفان المعلومات فاقدي الهوية) . ابن الفعل للمجهول ، وغير ما يلزم. يُبَادُ فاقدوالهُوية. (د) - (ترتقي أمتنا بتكنولوجيا التعليم) اجعل الفعل في الجملة السابقة واجب التوكيد بالنون ، مع ضبطه. والله لترْتًقَينَّ أمتنا بتكنولوجيا التعليم . (هـ) - في أي مادة تكشف عن كلمة (السامي) في المعجم الوجيز؟ مادة : السين مع الميم والواو (س- م- و
.......................
النحو 17 " إن هذه الهجمة الشرسة من شراذم الصهيونية على فلسطين ستبوء ولا شك بالفشل الأكبر على صخرة الصمود العربي الشامخة راياته ؛ حماية لأمة ماضيها عريق ، وإن التاريخ ليعيد نفسه ؛ فإننا قد استطعنا في الماضي أن نحطم الصليبيين والمغول كليهما ؛ بفضل توحد أمتنا التي لن تخبو جذوة إرادتها على مر الأيام ". (أ) - أعرب ما تحته خط في هذه الفقرة. - " شك " : اسم لا النافية للجنس مبنى على الفتح في محل نصب . - " حماية " : مفعول لأجله ، منصوب بالفتحة . - " يعيد " : فعل مضارع ، مرفوع بالضمة . - " نفسه " : مفعول به منصوب بالفتحة ، والهاء مضاف إليه في محل جر . (ب) - استخرج منها ما يلي : 1 - اسم فاعل عاملاً ، وأعرب معموله . - (الشامخة) - معموله : (راياته) فاعل مرفوع بالضمة . 2 - اسم مرة ، ومصدرًا لفعل رباعي . - اسم مرة : (الهجمة) . - مصدر الفعل الرباعي : (إرادة) . 3 - مصدرًا مؤولاً ، واذكر محله الإعرابي . - (أن نحطم) ، وهو في محل نصب مفعول به . 4 - نعتا جملة ، واذكر نوعها . - النعت الجملة : (ماضيها عريق) . - نوعها : جملة اسمية . 5 - ممنوعا من الصرف مجرورًا بالكسرة ، وآخر مجروراً بالفتحة . - الممنوع من الصرف المجرورة بالكسرة : (شراذم) - الممنوع من الصرف المجرور بالفتحة : (فلسطين) . 6 - ضميرا بارزا في محل رفع ، وآخر في محل نصب . - ضميرا بارزا في محل رفع : (نا) في : (استطعنا) ، وفي محل نصب (نا) في (إننا) . (جـ) - "حطمنا الصليبيين والمغول كليهما": اجعل التوكيد في هذه الجملة مفعولا به ، ثم اذكر علامة إعرابه . - جعل التوكيد مفعولا به : (حطمنا كلا الصليبيين والمغول) ، وهو منصوب بالفتحة المقدرة . (د) - " طهر العرب أرضهم من المعتدين ": تعجب من الفعل في هذه الجملة بإحدى صيغتي التعجب. - التعجب : ما أعظم تطهير العرب أرضهم ! ، أو : أعظم بتطهير العرب أرضهم . (هـ) - " الصمود العربي شامخ الرايات " ، " الصمود العربي راياته شامخة " : اذكر نوع الخبر في كل من الجملتين . - نوع الخبر في الجملة الأول : مفرد ، ونوع الخبر في الجملة الثانية : جملة اسمية. (و) - " تخبو جذوة إرادتنا - لن نجني إلا الفشل " : اربط بين الجملتين بأداة شرط جازمة ، وغير ما يلزم . - الربط بين الجملتين مع التغير : إن تخبُ جذوة إرادتنا فلن نجنيَ إلا الفشل (ز) - في أي مادة تكشف عن (استطعنا) في المعجم الوجيز ؟ مادة : (طوع)
.................................
النحو 18 " لقد أكدت الأديان الدعوة إلى السلام العادل أركانه والمحبة كل تأكيد ، ولم يخرج عن هذه الدعوة إلا فئات ضل مسعاها ، اتخذت مسارات العنف بديلاً عن الحوار ، أما أولئك الأحرار الذين يضطرون إلى أن يرفعوا السلاح سعياً إلى استعادة حقوقهم السليبة ، فكفاحهم مشروع نهجه ؛ لأنه يواجه العتاة و هم يفرضون قوانينهم الجائرة ، ويمارسون الإرهاب ضد الشعوب اليقظ ضميرها ". (أ) - أعرب ما تحته خط في الفقرة السابقة. - " كل " : نائب عن المفعول المطلق ، منصوب بالفتحة . - " فئات " : فاعل مرفوع بالضمة . - " مسارات " : مفعول به ، منصوب بالكسرة . - " الأحرار " : بدل مطابق ، مرفوع بالضمة . (ب) - استخرج منها ما يلي : 1 - اسم مفعول عاملاً، وأعرب معموله. - اسم المفعول العامل هو (مشروع) - معموله هو : (نهجه) : نائب فاعل مرفوع بالضمة . 2 - مصدر مؤولاً . (أن يرفعوا) . 3 - جملة تقع نعتاً ، وأخرى تقع حالاً ، واذكر الرابط في كل منهما . - جملة النعت : (ضل مسعاها) ، والرابط هو الضمير (ها) . - جملة الحال : (وهم يفرضون) ، ورابطها الواو والضمير : (وهم) . (جـ) - اجعل كلمة (القوانين) مجرورة بالكسرة في جملة ، و مجرورة بالفتحة في جملة أخرى . - كلمة (قوانين) مجرورة بالكسرة في مثل : (تهتم الحكومة بالقوانين العادلة) . و : (تهتم الحكومة بقوانين عادلة) . - مجرورة بالفتحة في مثل : (تهتم الحكومة بقوانين عادلة) . (د) - بين إعراب الفعل : تستعيدوا في كل مما يلي ، موضحاً سبب الإعراب . (اتحدوا فتستعيدوا حقوقكم)، (اتحدوا تستعيدوا حقوقكم) . - (تستعيدوا) في المثال الأول : فعل مضارع منصوب وعلام نصبه حذف النون. - والسبب : وقوعه بعد (فاء السببية) . - (تستعيدوا) : في المثال الآخر : فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف النون. والسبب : وقوعه في جواب الطلب . (هـ) - في أي مادة تكشف في المعجم عن كلمة (تتخذ) في المعجم الوجيز . في مادة (أخذ)
.............................
النحو 19 " الخلق في عالم النفس جمال ينفي القبح , و نظام يطارد الفوضى . و العظمة الحقيقية أن يستقر المرء في دخيلة نفسه علي حال من السكينة و اليقين ييأس معها الشيطان من أن يقذف في روعه بنكر . انظر إلي الريح العاصف ؛ انه يهب علي الصحراء فيثير فيها الغبار , و يهب علي الماء فيموج صفحته , ولكنه يناوش الجبل الأشم فلا ينال منه منالا " . (أ) - أعرب ما فوق الخط . - " جمال " : خبر مرفوع وعلامة الرفع الضمة الظاهرة . - " الفوضى " : مفعول به منصوب ، وعلامة النصب الفتحة المقدرة . - " نفسه " : مضاف إليه مجرور ، وعلامة الجر الكسرة الظاهرة ، و" الهاء " ضمير مبنى في محل جر . - " ييأس " : مضارع مرفوع ، وعلامة الرفع الضمة الظاهرة . (ب) - هات من الفقرة السابقة ما يلي : 1 - مصدرا مؤولا و حدد موقعه الإعرابي . أن يستقر ، في محل رفع خبر ، أو أن يقذف : في محل جر . 2 - "إن مكسورة الهمزة" مع بيان السبب . أنه : في أول الكلام . 3 - اسم تفضيل و اذكر فعله . الأشم . الفعل : شم 4 - خبرا لناسخ وبين نوع هذا الخبر . (يهب) أو (يناوش) نوعه : جملة فعلية . (جـ) - 1 - اكشف في معجمك عن كلمة " الموقن " . في مادة (ي - ق - ن) . - ثم ضع مصدر " يناوش " في جملة من تعبيرك . المصدر : مناوشة أو نواشا . الجملة : تناوش الريح الشجرة مناوشة أو نواشا . 2 - قرأت (14) كتاباً و أقرأ الآن الكتاب (15) . استبدل بالأرقام كلمات مبيناً موقعها الإعرابي . - قرأت أربعة عشر كتابا : مبنى على فتح الجزأين في محل نصب . - واقرأ الآن الكتاب الخامس عشر : مبنى على فتح الجزأين في محل نصب نعت . 3 - أنت قرّاء ، و أنت قارئ . ما الفرق في المعنى بين الجملتين ؟ و إلامَ يعود الفرق ؟ - الجملة الأولى تدل على كثرة القراءة واستمرارها ، والثانية تدل على مجرد القراءة ، ويرجع الفرق إلى أن الخبر في الجملة الأول (صيغة مبالغة) ، وفي الثانية (اسم فاعل) . 
............................
النحو 20 "سئل الأحنـف بن قيــس: بم عرفت بين الناس بالكياسة والفطنة ولسـت بأسنهم ولا أشرفهم ؟ قال: بكلمات سمعتهن من عمر بن الخطاب: " من مزح استخف به ، ومن أكثر من شيء عرف به ، ومن كثر كلامه كثر سقطه " . وكان يقول لإخوانه : " ما أتيت باب السلطان إلا أن أدعى إليه وما دخلت بين اثنين حتى يكونا هما يطلبان مني ". (أ) - أعرب ما تحته خط . - " الأحنف " : نائب فاعل مرفوع ، وعلامة الرفع الضمة الظاهرة . - " الفطنة " : معطوف مجرور ، وعلامة الجر الكسرة الظاهرة . - " عمر " : اسم مجرور ، وعلامة جره الفتحة نيابة عن الكسرة ؛ لأنه ممنوع من الصرف ولم يضف ولم يقترن بال . - " سقط " : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ، والهاء ضمير في محل جر مضاف إليه . (ب) - استخرج من الفقرة السابقة : 1 - نعتاً جملة وبين موقعه الإعرابي. - (سمعتهن) نعت في محل جر لـ : (بكلمات) . 2 - فعلاً مبيناً للمجهول ، وصغ منه اسم المفعول. " سئل " : مسئول ، " عرف " : معروف " ، استخف به " : مُستخَف به " ، " أدعى " : مدعو (فعلها ثلاثي دعا) . 3 - خبراً لناسخ ، وبين نوعه. - " بأسنهم " : مفرد ، أو يقول لإخوانه : جملة فعلية . - " يطلبان " : جملة فعلية . 4 - مصدراً صريحاً ، واكتب فعله. - " الكياسة " : كاس ، " الفطنة " : فطن ، " سقط " : سقط . 5 - ملحقاً بالمثنى ، وبين موقعه الإعرابي. - " اثنين " : موقعه الإعرابي : مجرور بالإضافة إلى الظرف (بين) (جـ) - 1 - في أي مادة تكتشف في معجمك عن كلمة (أدعى) ؟ في مادة (دعو) . 2 - (يدعى إلي السلطان) ، (يأتي إليه) اربط بين الجملتين بأداة شرط جازمة ، وغير ما يلزم. متى يُدعَ إلى السلطان يأتِ إليه . حذف حرف العلة من كل فعل (يدع) ، (يأت) . 3 - (حتى يكونا هما يطلبان مني). أجعل العبارة للجمع السالم بنوعيه ، وغير ما يلزم. - " حتى يكونوا - يطلبون منى " . جمع المذكر السالم . - " حتى يكنّ - يطلبن مني " . جمع مؤنث سالم .
...............................
النحو 21 " الرجال مختلفون ؛ رجل يصنع نفسه ، و رجل يصنع أولاده ، و رجل يصنع المجتمع ، وثمة رجل يصنع التاريخ ، وهو أعظم العظماء جميعاً ، وإذا أردت أن تعرف قدرك بين هؤلاء فاسأل نفسك دوماً ، ماذا صنعت لأصبح من أفضل الرجال؟). (أ) - أعرب ما فوق الخط . - مختلفون : خبر مرفوع ، وعلامة رفعه الواو. - رجل : مبتدأ مؤخر مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. - العظماء : مضاف إليه مجرور ، وعلامة جره الكسرة الظاهرة. - قدرك : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . (ب) - استخرج من العبارة : 1 - فعلاً ناسخاً ، وبين نوع خبره . " أصبح " ، و نوع خبره : شبه جملة " من أفضل الرجال" . 2 - نعتاً جملة ، وبين محلها الإعرابي . " يصنع " ، محله الإعرابي : في محل رفع . 3 - جواب شرط مقترن بالفاء ، وبين سبب اقترانه . " فاسأل " ، سبب الاقتران بالفاء : فعل طلبي . 4 - اسم تفضيل مضافاً ، وبين حكم مطابقته ما قبله . " أعظم ، أفضل " ، حكم مطابقته لما قبله : يجوز مطابقته . 5 - ضميراً في محل رفع ، وآخر في محل جر . - الضمير في محل رفع : هو أو التاء في (أردتَ) و (صنعتَ) . - الضمير في محل جر : الهاء في (نفسه) و (أولاده) ، والكاف في (قدرك) ، و (نفسك) (جـ) - "ما أجمل العطاء". " أجمل بالعطاء ". بين الموقع الإعرابي لكلمة " العطاء " في الجملتين . - العطاء في (ما أجمل العطاء) : مفعول به منصوب ، وعلامة النصب الفتحة الظاهرة . - العطاء في (أجمل بالعطاء) : فاعل مرفوع محلاً ، مجرور لفظا . (د) - (كلا الرجلين يصنع المعروف) - (الرجلان كلاهما يصنعان المعروف). ما علامة إعراب (كلا) في الجملتين ؟ ولماذا ؟ - كلا الرجلين : علامة الإعراب : الرفع بالضمة المقدرة على آخره (الألف) فهو مضاف إلى اسم ظاهر . - وكلاهما: علامة الإعراب : الرفع بالألف ؛ لأنه ملحق بالمثنى لإضافته للضمير. (هـ) - في أي مادة تكشف في معجمك عن كلمة (التاريخ) ؟ في مادة : " أ ر خ " 21 جرب تطبيق بنوك اسئلة الثانوية العامة من جوجل بلاي https://play.google.com/store/apps/details?id=com.sag.secondary
٩:٢٧ ص
النحو 22 " القوة الحقيقية هي أن تملك نفسك عند الغضب. إن هذه القوة نفسها - وما من أحد ينكر قيمتها - هي التي تمنح العلاقات الإنسانية سلامها وسلامتها وحبورها وانتصارها ، وهي مانعة الإنسان من أن يهوى في مزالق الحمق والتهور ، ومهاوي التمزق والقطيعة ، وحين تكون هذه القوة سمة الشخصية بالنسبة لأفراد المجتمع فإن العلاقات الإنسانية تستقر على قواعد صلبة لا تهتز ولا تتداعى ". (أ) - أعرب ما تحته خط . - (القوة) : بدل منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - (يهوى) : فعل مضارع منصوب بأن ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - (العلاقات) : اسم إن منصوب ،وعلامة نصبه الكسرة الظاهرة ؛ لأن جمع مؤنث سالم . - (صلبة) : نعت مجرور ، وعلامة نصبة الكسرة الظاهرة . (ب) - استخرج من الفقرة ما يلي: 1 - اسم فاعل عاملاً ، وأعرب الاسم بعده. (مانعة) الإنسان : مفعول به لاسم الفاعل منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة. 2 - ممنوعًا من الصرف ، وبين علامة إعرابه. (مزالق) مجرور ، وعلامة الجر الكسرة الظاهرة ؛ لأنه مضاف . 3 - جملة تقع خبرًا لناسخ ، وبين موقعها الإعرابي . - (هي التي تمنح) موقعها الإعرابي : خبر إن . - أو : (تستقر) موقعها الإعرابي : خبر إن . 4 - اسمًا مجرورًا بحرف جر زائد ، وأعرب الاسم بعده. - (من أحد) مبتدأ مرفوع محلا مجرور لفظا بحرف الجر الزائد (من) . 5 - توكيدًا معنويًّا ، وبين علامة إعرابه. (نفسها) نفس توكيد معنوي منصوب ، وعلامة النصب الفتحة الظاهرة . (جـ) - 1 - [يملك لسانه عند الغضب] - [لن يرمي نفسه في مزالق الحمق] . اربط بين الجملتين بأداة شرط جازمة ، مع ضبط الفعلين بالشكل. " من يملكْ لسانه عند الغضب فلن يرميَ نفسه في مزالق الحمق " 2 - اجعل كلمة [إكرام] مفعولاً مطلقًا مرة ، ومفعولاً لأجله مرة أخرى في جملتين مفيدتين. - (أكرمت الضيف إكراما - وإكراما عظيما - أو إكرامين - أو إكرام الأمير). - - (إكرام) المفعول لأجله (زرتك إكراما لأبيك). (د) - في أي مادة تكشف عن كلمة [سمة] في معجمك ؟ مادة " و س م "
......................
النحو 23 (لا تكون العلاقات الإنسانية إنسانية إلا بقدر ما يبذل فيها من جهد يتناول خدمة الناس ، وتخفيف مشقات الحياة ، وشدتها عنهم ، و إذا كان هذا الجهد يتمثل في بذل جاهٍ أو مال أو عمل ، فإنه لا ينبغي أن يبخل به أبدًا . إن الذي يقرض أخاه ليفرج كربه إنما يقرض الله - تعالى - الذي يضاعف الحسنة سبعمائة ضعف ، و الذي يساند بعونه من يحتاج إلى هذا العون إنما يساعد نفسه في ذات الوقت) . (أ) - أعرب ما تحته خط . - " العلاقات " : اسم تكون مرفوع ، وعلامة الرفع الضمة الظاهرة . - " مشقات " : مضاف إليه مجرور ، وعلامة الجر الكسرة الظاهرة . - " ضعف " : تمييز مجرور بالاضافة ، وعلامة الجر الكسرة الظاهرة . - " نفس " : مفعول به منصوب ، وعلامة النصب الفتحة الظاهرة . (ب) - استخرج من الفقرة : 1 - جواب شرط مقترناً بالفاء وبين سبب اقترانه. - فإنه لا ينبغى - السبب : لأنه جملة اسمية . 2 - فعلاً منصوباً ، وبين أداة النصب . - يبخل . الأداة : أن . - أو يفرج ، الأداة . لام التعليل . 3 - نعتاً جملة ، وبين محله الإعرابي . - يتناول خدمة الناس . - محله الإعرابي : في محل جر . 4 - بدلاً وبين علامة إعرابه . - الجهد و إعرابه : مرفوع بالضمة الظاهرة . - أو العون و إعرابه : مجرور بالكسرة الظاهرة . (جـ) - 1- (يكون في خدمة الناس) ، (يقي نفسه و أهله مصارع السوء) . اربط بين الجملتين بأداة شرط جازمة . من يكنْ في خدمة الناس يقِ نفسه وأهله مصارع السوء . 2- (ضوابط) اجعل هذه الكلمة مجرورة بالفتحة مرة ، و مجرورة بالكسرة مرة أخرى في جملتين مفيدتين . - مجرور بالفتحة : نلتزم بضوابطَ محددة لإنجاز العمل. - مجرور بالكسرة : نلتزم بظوابطِ العمل في الانجاز . (د) - 1 - (ما أجدر أن تساعد الآخرين) اجعل المصدر المؤول صريحاً ، واضبطه . " ما أجدر مساعدةَ الآخرين " 2 - اكشف في معجمك عن كلمة (يحتاج) . في مادة (ح وج)
...............................
النحو 24 (قال الكاتب الكبير نجيب محفوظ : لكل عصر هدف عام يقتضي مثالا من العمل و السلوك يؤدي إليه و يحققه . و هذا المثال من العمل لا يكفي أن يدعى إليه بالكلمة الطيبة و التربية الرشيدة . ولكن أن يتجسد في قدوة رائدة و يتكرر في قيادات المجتمع و عند ذلك يصبح للكلمة الطيبة فعلها و للتربية أثرها , و يصير المثال تقليدا عاما في الشعب , تُجنى ثمراته , طال الوقت أو قصر). (أ) - أعرب ما تحته خط . - الكاتب : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. - المثال : بدل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. - الطيبة : نعت مجرور ، وعلامة جره الكسرة الظاهرة. - ثمرات : نائب فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. (ب) - استخرج من الفقرة ما يلي : - اسم مكان و اذكر فعله . - اسم المكان : المجتمع - فعله : اجتمع - اسم لفعل ناسخ ، و بين نوع خبره. - اسم فعل الناسخ : فعلها - نوع خبره : (للكلمة) شبه جملة. - فعلا منصوبا , و اذكر علامة إعرابه. - فعل منصوب : يدعى ، وعلامة اعرابه منصوب بفتحة مقدرة على آخره. - أو (يتجسد) : منصوب بفتحة ظاهرة على آخره. - أو (يتكرر) : منصوب بفتحة ظاهرة على آخره . - ضميرا في محل نصب , و اذكر السبب. (الهاء) في (يحققه) ، سبب النصب : لأنه مفعول به. - مصدرا رباعيا , و اذكر فعله. التربية ، فعله : ربّى. (جـ) - - (يتجسد المثال في قدوة رائدة) – (سوف يصبح للكلمة الطيبة فعلها). اربط بين الجملتين بأداة شرط جازمة مع بقاء (سوف) و اضبط الفعلين بالشكل. إن يتجسدْ المثال في قدوة رائدة فسوف يصبحُ للكلمة الطيبة فعلها . - (تقاليد) اجعلها مجرورة بالفتحة مرة ، و مجرورة بالكسرة مرة أخرى في جملتين مفيدتين. - الجر بالفتحة : نسير على تقاليد أصيلة. - الجر بالكسرة : نسير على التقاليد الأصيلة ، أو نسير على تقاليد العلماء. (د) - - (سلوك) اجعلها مفعولا مطلقا في جملة مفيدة. مفعول مطلق : نسلك سلوكاً حميداً - (طال) في أي مادة تكشف عن الفعل في معجمك؟ في مادة : " ط و ل "
.........................
النحو 25 " نحن - العرب - نؤمن بالسلام العادل إيمانا وثيقا ، ونسعى لتحقيقه فلا أمان للبشرية كلها بغيره وما كان العرب ليفرطوا في المطالبة بالسلام حتى ينالوا حقوقهم في عالم يكيل بمكيالين فبئس عملا قلب الحقائق وتحويل المظلوم ظالما ، والظالم مظلوما فيا أمة العرب الاتحاد والتعاون أمام عدوكم ؛ فإن النصر مرهون باتحادكم وتآزركم ". (أ) - أعرب ما فوق الخط في الفقرة السابقة. - إيمانًا : مفعول مطلق منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - أمان : اسم لا النافية للجنس مبنى على الفتح في محل نصب . - تحويل : معطوف على (قلب) مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - التعاون : معطوف على (الاتحاد) منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . (ب) - استخرج منها ما يلي : - فعلا مضارعا منصوبا ، وبين علامة نصبه. - (يفرطوا) ، وعلامة النصب حذف النون . - (ينالوا) ، وعلامة النصب حذف النون . - ممنوعا من الصرف ، وبين علامة إعرابه. الحقائق ، وعلامة إعرابه : الجر بالكسرة الظاهرة "مضاف إليه". - مختصا ، وبين نوعه. العرب ، نوعه : معرف بأل . - جملة في محل رفع ، وبين السبب. - "نؤمن بالسلام" ، السبب : لأنها في محل رفع خبر. - "نسعى لتحقيقه" ، السبب : لأنها معطوفة على خبر المبتدأ. - "بئس عملاً" ، السبب : لأنها في محل رفع خبر مقدم. (جـ) - "ما انتصر إلا الشجعان" . ضع غير مكان إلا في الجملة السابقة واضبط غير وما بعدها. - ما انتصر غيرُ الشجعانِ . - غير : فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة. - الشجعان : مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة. (د) - "إن تتعاونوا يأتكم النصر" .أدخل على جواب الشرط سوف وغير ما يلزم. إن تتعاونوا فسوف يأتيكم النصر (هـ) - "يسعى العرب لتحقيق النصر". اجعل الفعل "يسعى" واجب البناء على الفتح في جملته ، وغير ما يلزم . والله ليسعيَن العرب لتحقيق النصر (و) - " يسير الجنود رافعين أعلامهم " - "يسير الجنود مرفوعة أعلامهم ". اضبط كلمة" أعلام "في الجملتين السابقتين ، مبينا سبب الضبط. - "رافعين أعلامَهم" . - أعلامهم : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - "مرفوعة أعلامهم " - أعلامهم : نائب فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . (ز) - في أي مادة تكشف في معجمك عن كلمة " تآزر"؟ في مادة : " أ ز ر "
..............................
النحو 26 ( يا شباب العرب ، لم يكن العسير يصعب على أمثالكم الأولين ، كأن في يدهم مفاتيح من العناصر يفتحون بها ، أتريدون معرفة السر؟ السر أنهم ارتفعوا فوق ضعف المخلوق ، فصاروا عملاً من أعمال الخالق . غلبوا على الدنيا لما غلبوا في أنفسهم معنى الفقر، ومعنى الخوف ، و صاغهم الإيمان صياغة نفسية ، سمت بهم فوق ملذات الدنيا ، ودفعتهم إلى العمل والجد ، ونبذ العنف ، وحب الآخر). ( أ ) - أعرب ما تحته خط في الفقرة السابقة. - الأولين : نعت مجرور وعلامة جره الياء ؛ لأنه جمع مذكر سالم . - السر : مضاف إليه مجرور ، وعلامة الجر الكسرة الظاهرة . - معنى : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة المقدرة . - صياغة: مفعول مطلق منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . (ب) - استخرج من الفقرة ما يلي: - فعلاً ناسخاً ، وبين خبره . - " يكن " في (لم يكن العسير يصعب) خبره جملة فعلية. - اسم مفعول، واذكر فعله مضبوطا . - المخلوق . فعله مضبوطاً : خُلِقَ . - اسما ظاهرا لحرف ناسخ ، واذكر علامة إعرابه. - " مفاتيح " علامة إعرابه : الفتحة الظاهرة . - نعتا جملة ، وبين محلها الإعرابي . - " يفتحون بها " في محل نصب . - أو " سمت بهم " في محل نصب . (جـ) - " العرب يعلو شأنهم بالتقدم العلمي ". كون من الجملة السابقة أسلوب اختصاص ، واضبط المختص . " نحن - العرب - يرتفع شأننا بالتقدم العلمي " . المختص منصوب . (د) - اجعل " عزة النفس " مخصوصا بالمدح ، واضبطه. حبذا عزة النفس . المخصوص مرفوع . نعم صفة صحبة النفس . المخصوص مرفوع . (هـ) - " ينتصر العرب بالاتحاد " اجعل الفعل في هذه الجملة جائز التوكيد بالنون في جملته. - هل ينتصرن العرب بالاتحاد . - هل ينتصر العرب بالاتحاد. (و) - " الذين يتمسكون بالفضيلة يعلو شأنهم ". كون من الجملة السابقة أسلوب شرط مستخدما أداة شرط جازمة. - " من يتمسكوا بالفضيلة يعل شأنهم " (ز) - في أي مادة تكشف عن كلمة (سما) ؟ في مادة : " س م و " .
..............................
النحو 27 " يختلف الذوق في تقدير مواطن الجمال من عصر إلي عصر . وهذا الأمر طبيعي ؛ ذلك أن لكل عصر مزاجا خاصا ومقاييس وبيئات تختلف عن سواه ، فما كان يسيغه القدماء ويعتبرونه مفرطا في الجمال قد لا نجده الآن كذلك ، أو بنفس القدر ، أو ربما أصبحنا الآن نجد الجمال في نقيضه تماما، ويصدق هذا علي التعابير الأدبية في لغتنا الجميلة ، فمنها تعابير شاعت لدي القدماء ، ولكثرة استعمالها ودورانها علي الألسنة والأقلام أدركها الابتذال ".
(
أ) - أعرب ما فوق الخط في الفقرة السابقة. - الذوق : فاعل مرفوع (نصف درجة) ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. - وبيئات : معطوف على (مزاجاً) منصوب (نصف درجة) ، وعلامة نصبه الكسرة الظاهرة. - القدر : مضاف إليه مجرور (نصف درجة) ، وعلامة جره الكسرة الظاهرة. - تعابير : مبتدأ مؤخر مرفوع (نصف درجة) ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
(
ب) - استخرج منها ما يلي: - ضميراً بارزاً في محل رفع ، واذكر السبب . - واو الجماعة في الفعل " يعتبرونه ". - حرفاً ناسخاً ، وبين نوع خبره . - (إن) في جملة : (ذلك أن لكل عصر مزاجا ) ، وخبره : (أن لكل عصر) شبه جملة. - مصدراً رباعياً واذكر فعله مضبوطاً . - تقادير ، تعابير وفعله قدَّر ، عبَّر - بدلا وبين نوعه . - الأمر ، و نوعه : بدل مطابق
(
جـ) -يتعامل الغرب مع الآخرين بمقاييس مختلفة ، اضبط ما تحته خط ، مبيناً سبب الضبط . - يتعامل الغرب مع الآخرين بمقاييسَ مختلفة ؛ لأنه ممنوع من الصرف صيغة منتهى الجموع . - الذين يعرفون جمال اللغة يسمو ذوقهم الأدبي . ضع(من) الشرطية مكان الاسم الموصول ، وغير ما يلزم . - من يعرفوا جمال اللغة يسمُ ذوقهم الأدبي
(
د) – صغ من الفعل (يَجِدُ) اسم فاعل ، واسم مفعول في جملتين مفيدتين . - اسم الفاعل من الفعل (يَجِدُ) : واجد . - اسم المفعول من الفعل (يَجِدُ) : موجود . (هـ) - لا تغضب فتندم علي سلوكك . اضبط الفعل (تندم) مبيناً السبب . - لا تغضب فتندمَ علي سلوكك ، منصوب بعد فاء السببية.
(
و) - في أي مادة تكشف عن كلمة (يسيغه) في معجمك ؟ - في مادة : " س و غ " ، أو " س ي غ
.....................................
النحو 28 قال بعض الحكماء : " كن على حذر من الكريم إذا أهنته ، ومن العاقل إذا أحرجته ، ومن اللئيم إذا أكرمته ، و من الغبي إذا مازحته أو صادقته ، إني جربت مرارات الحياة كلها فلم أجد أمرّ من الحاجة إلى الناس ، وحملت الأثقال و الصخور على ظهري فلم أجد أثقل من الدين ، و عليك بمعرفة الله ؛ فإن معرفة الله عبادة ، و بمعرفة الرجال ؛ فإن معرفة الرجال كنوز ، وإياك و الغضب ؛ فإنه مضيع الرزانة و الحكمة و مقلل قيمة صاحبه في نظر الآخرين ".
(
أ ) - أعرب ما تحته خط في الفقرة السابقة. - مرارات : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الكسرة الظاهرة نيابة عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم. - والصخور : الواو عاطفة ، الصخور معطوف على (الأثقال) منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة. - كنوز : خبر إن مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . - الآخرين : مضاف إليه مجرور ، وعلامة جره الياء نيابة عن الكسرة ؛ لأنه جمع مذكر سالم.
(
ب) - استخرج ما يلي: - فعلاً ناسخاً ، وبين نوع خبره ، و بين سبب نصبه . - " كن " ، وخبره : " على حذر " شبه جملة في محل نصب - اسم فاعل عاملاً ، و أعرب مفعوله . - " مضيع " وفاعله ضمير مستتر تقديره " هو " مبنى في محل رفع ، ومفعوله "الرزانة " منصوب بالفتحة . - " مقلل " وفاعله ضمير مستتر تقديره " هو " مبني في محل رفع، ومفعوله "قيمة " منصوب بالفتحة. - ضميراً منفصلاً في محل نصب ، واذكر السبب . - " إياك " مبني في محل نصب مفعول به منصوب على التحذير لفعل محذوف . - توكيداً معنوياً ، و أعربه . - " كلها " توكيد لمرارات ، منصوب بالفتحة ، والهاء مضاف إليه في محل جر.
(
جـ) - ضع " معارف " في جملة من عندك بحيث تكون مجرورة بالفتحة ، مع بيان السبب. - أعجبت بمعارفَ متنوعة : معارف مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة ؛ لأنه لم يضف ولم تدخل عليه (أل).
(
د) - " لا يسعد وجداننا إلا ذو خلق حسن " . ضع (غير) مكان (إلا) ، واضبطها ، و أعرب ما بعدها. - لا يسعد وجداننا غير ذي خلق حسن. - (ذى) مضاف إليه مجروربالياء ، (خلق) مضاف إليه مجرور ، (حسن) نعت مجرور. (هـ) – يفوز بالاحترام والتقدير من يرقى بأدبه . كون من الجملة السابقة أسلوب شرط مستخدماً (من) الشرطية ، وغير ما يلزم. - من يرقَ بأدبه يفزْ بالاحترام. (و) - في أي مادة تكشف عن كلمة (مازحته) ؟ - في مادة : " م ز ح " .
..........................
النحو 29 " تواجه منطقتنا العربية تحديات ، وصراعات ، ومحاولات تستهدف زعزعة أمنها ، وليست هذه المحاولات ببعيدة عنا بل قريبة ، فلا تزال قوى الإرهاب تتربص بنا ، و تسعي مصر جاهدة إلى تنمية وعي أبنائها بمخاطر لا حدود لها للإرهاب ، ومصر بأبنائها وأجهزتها الأمنية قادرة على أن تتصدى لهذه المحاولات مستأصلة جذورها ، فيا أبناء مصر حافظوا على أمنها ، تنعموا في أرضها ، وتتمتعوا بخيراتها ". (أ) - أعرب ما فوق الخط في الفقرة السابقة. - ببعيدة : الباء حرف جر زائد ، و(بعيدة) خبر ليس منصوب بفتحة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة حرف الجر الزائد. - جاهدة : حال منصوبة ، وعلامة النصب الفتحة الظاهرة . - بمخاطر : الباء حرف جر ، ومخاطر اسم مجرور بالباء وعلامة الجر الفتحة ؛ لأنه ممنوع من الصرف . - حدود : اسم لا النافية للجنس مبني على الفتح في محل نصب . (ب) - استخرج من الفقرة ما يلي : - مصدرًا لفعل رباعي . - زعزعة أو الإرهاب أو محاولات أو صراعات أو تنمية . - اسم فاعل لفعل غير ثلاثي . - مستأصِلة. - جملة خبراً لناسخ مع بيان محلها الإعرابي . - (تتربص) ، محلها الإعرابي : في محل نصب. - أسلوب نداء ، وأعرب المنادى . - يا أبناء مصر ، إعراب المنادى : (أبناء) منادى مضاف منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة . - فعلا مبنياً ، وآخر مجزوماً في جواب الطلب . - الفعل المبني : ليس ، حافظوا . - الفعل المجزوم في جواب الطلب : تنعموا.
(
جـ) -
1-
استسلم المجرم نفسه للشرطة ، وقدم نفسه للمحاكمة.
2 -
تحرص كل الأجهزة الأمنية على استئصال الإرهاب كل الحرص . (اضبط كل كلمة تحتها خط ، مع بيان سبب الضبط) - (نفسُه) الأولى : توكيد معنوي مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. - (نفسَه) الثانية : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة. - (كلُّ) الأولى : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. - (كلَّ) الثانية : نائب عن المفعول المطلق منصوب ، وعلامة النصب الفتحة الظاهرة.
(
د) - صُغ اسم المفعول من الفعل " يُهتدَى " مع الضبط بالشكل . - مُهتدَى
(
هـ) - إن ينمو وعينا بمخاطر الإرهاب سوف نبذل الجهد لمواجهته.(صوب الخطأ). - (إن ينمُ وعينا بمخاطر الإرهاب . فسوف نبذل الجهد لمواجهته.
(
و) - في أي مادة تكشف عن كلمة (مستأصلة) في معجمك ؟ - في مادة (أ ص ل)


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق